بسم الله الرحمن الرحيم

لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين




القول فياسباب نزول سورة الاخلاص
أخبرنا أبو نصر أحمد بن إبراهيم المهرجاني أخبرنا عبيد الله بن محمد الزاهد أخبرنا أبو القاسم ابن بنت منيع أخبرنا جدي أحمد بن منيع أخبرنا أبو سعد الصغاني أخبرنا أبو جعفر الرازي عن الربيع بن أنس عن أبي العالية عن أبي بن كعب أن المشركين قالوا لرسول الله صلى الله عليه وسلم: انسب لنا ربك فأنزل الله تعالى (قُل هُوَ اللهُ أَحَدٌ اللهُ الصَمَدُ) قال: فالصمد الذي لم يلد ولم يولد لأنه ليس شيء يولد إلا سيموت وليس شيء يموت إلا سيورث وإن الله تعالى لا يموت ولا يورث (وَلَم يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَد) قال: لم يكن له شبيه ولا عدل وليس كمثله شيء.


أخبرنا أبو منصور البغدادي أخبرنا أبو الحسن السراج أخبرنا محمد بن عبد الله الحضرمي أخبرنا سريج بن يونس أخبرنا إسماعيل بن مخالد عن مخالد عن الشعبي عن جابر قال: قالوا: يا رسول الله انسب لنا ربك فنزلت (قُل هُوَ اللهُ أَحَدٌ) إلى آخرها.



كلمات البحث

اعلى الصفحة